الرئيسية | أخبار الأبرشية | جمعة الآلام – رتبة الدفن – السجود للصليب – عظة الآلام – التطواف بالنعش خارج الكاتدرائية

جمعة الآلام – رتبة الدفن – السجود للصليب – عظة الآلام – التطواف بالنعش خارج الكاتدرائية

صباح اليوم الجمعة – جمعة الآلام 19نيسان 2019 ، احتفل حضرة الخوراسقف منير سقال النائب الأسقفي العام بالقداس السابق تقديسه في تمام الساعة التاسعة ، وشارك سيادة راعينا الجليل والأب رزوق حنوش وعدد قليل من المؤمنين .

بعد الظهر وفي تمام الساعة الرابعة ، ترأس سيادة راعينا الجليل رتبة الدفن ومعه كهنة الأبرشية والشمامسة ، وخدمت جوقة التراتيل ، ورتل سيادته الألحان السريانية البديعة الخاصة بهذه الرتبة الفريدة بعظمتها وعاونه الخوري منير ، وبثت الرتبة مباشرة على الهواء لتبقى في أرشيف الطائفة الى الأبد ، وللحفاظ على هذه الألحان التي بات القليل من أبناء الطائفة يحافظون عليها ويتقنوها ، وتلى رتبة الدفن السجود للصليب ، وكان على عاتق سيادته هذه السنة عظة الآلام ، فتحدث عن آلام المسيح مستشهدا بمراحل درب الصليب الأربعة عشر وأضاف عليها مرحلة خامسة عشر وسماها مرحلة القيامة والانتصار على الموت. بعد ذلك تابع بالتحنيط والتطواف خارج الكاتدرائية التي وصلت الى خلف الحديقة التي تقع أمام الكاتدرائية وتابع الموكب أمام مشفى المرحوم الدكتور حكمت سلوم والعودة الى الكاتدرائية حيث تمت رتبة دفن المسيح في القبر المعد خلف الهيكل الكبير والذي ختم بالشمع الى صباح الأحد القادم ، وكان دور الفرقة النحاسية مهما وحساسا حيث أمنت السير على أنغام الموسيقى الحزينة مواكبة النعش والمرافقين الى مدخل الكاتدرائية ، وسيادته يشكر كل عناصر الفرقة على خدمتهم وكذلك كل من عمل وساهم وتعب في تحضير هذا الأسبوع الخلاصي من نساء وشبيبة وخدام الهيكل ، والشكر الخاص لأعضاء الجمعية الخيرية الذين يعملون طيلة السنة لمساعدة العائلات ، واليوم جمعة الآلام يجمعون صينية اللحم للمحتاجين والعائلات المحتاجة ، سيادته يشكرهم جميعا على عملهم الطوعي هذا ، باركهم الرب . صوم مقبول وجمعة آلام نتمناها لأبنائنا مقدسة ومباركة ،  وتابع المؤمنون بعد أخذ البركة من قبر المسيح زيارة الكنائس بحلب . بارك الرب يسوع جميع من شاركوا هذا الأسبوع الخلاصي بايمان ومحبة .

الملفت للنظر العدد الكبير من المؤمنين الذين ملؤا الكاتدرائية على وسعها ولم يبق مكانا واحدا فارغا ، هذه نعمة من الرب فان حلب ستبقى مليئة بالمسيحيين وهم فخر البلاد وشموخها وعزتها وكرامتها . قلبنا فرح ومغبوط لهذا الحدث الروحي الكبير .

تابع سيادته الاحتفال في رعية مار افرام – حي السريان ، وترأس الاحتفال وأيضا قدم عظة الآلام بحضور ومشاركة عدد كبير من المؤمنين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Powered by themekiller.com anime4online.com animextoon.com apk4phone.com tengag.com moviekillers.com