الرئيسية | أخبار الأبرشية | سيامة سيادة المطران مار ماتياس شارل مراد الأسقفية

سيامة سيادة المطران مار ماتياس شارل مراد الأسقفية

بعد ظهر اليوم السبت 14 نيسان 2018 ، وهو اليوم المشهود ، حيث تمت السيامة الأسقفية لحضرة الخوراسقف شارل مراد مطرانا على الدائرة البطريركية في لبنان ، حيث ترأس غبطة أبينا البطريرك مار اغناطيوس يوسف الثالث يونان بطريرك السريان الأنطاكي الكلي الطوبى القداس الاحتفالي وفيه رقى غبطته المطران الجديد الى درجة ملء الكهنوت بحضور العشرات من السادة الأساقفة ممثلي بطاركة الشرق وأساقفة من كل الطوائف الشقيقة الكاثوليكية والأورثوذوكسية والانجيلية وحشود كبيرة من ممثل رئيس الجمهورية اللبنانية العماد ميشيل عون وممثل رئيس الوزراء سعد الحريري وممثل رئيس مجلس النواب نبيه بري والسلطات العسكرية والمدنية اللبنانية وحشد كبير من الرهبان والراهبات وشعب غفير تجاوز الألف شخص ، ولم تعد تتسع كاتدرائية سيدة البشارة على وسعها لكثرة الحضور من المؤمنين .

وقبل المناولة ، بدأت الرسامة الأسقفية ، وعلى الألحان السريانية العريقة ، رتلت جوقة التراتيل بأصواتها الشجية القداس والرسامة ، وقد اختار الأسقف الجديد أسم مار ماتياس وأخذ شعارا له ” الحق بمحبة ” .

وفي عظته ، تحدث غبطته عن عظمة الكهنوت وعن واجبات الأسقف وعدد الارشادات التي يجب أن يتحلى بها الأسقف الجديد والمزايا التي يجب أن يعيشها مقدما خدمة جلى لشعب الله …

وبعد الصلوات ودعوة الروح القدس ، البس الأسقف الجديد الحلة الأسقفية والتاج وأستلم عصا الرعاية وبارك الحشود ، وعلا التصفيق الحاد وعلت الزلاغيط ، وبدا الفرح على وجوه الناس الذين تمنوا للأسقف الجديد رسالة مثمرة في حقل الرب .

وتوجه الأسقف الجديد بكلمة شاكرا صاحب الغبطة ووالده المرحوم ووالدته التي كانت تراقب عن كثب جمال الرسامة ، وذرفت الدموع السخية عرفانا بالجميل ، وشكر جميع من ساعدوه في حياته الكهنوتية ، وذكر برنامج عمله كأسقف في حياته المستقبلية .

وفي الختام ، تابع سيادته الذبيحة الالهية ، وناول والدته وجمع كبير من الحضور ، ومنح بركته مع غبطة أبينا البطريرك والسادة أحبار الطائفة المشاركين جميع المؤمنين ، وتقبل التهاني أمام المذبح الكبير .

وفي باحة الكاتدرائية ، قدم لجميع المشاركين كوكتيل على شرف الأسقف الجديد ، وقطع قالب الكاتو احتفاء بالرسامة . الف مبروك سيادة المطران مار ماتياس شارل مراد ولسنين كثيرة .

سيادة راعينا الجليل وكهنة أبرشية حلب وشمامستها وشعبها يهنئون سيادته برسامته الأسقفية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Powered by themekiller.com anime4online.com animextoon.com apk4phone.com tengag.com moviekillers.com